fbpx
Advertisement
Advertisement

قال وزير الصحة خالد آيت الطالب ، أن الوضعية الوبائية لفيروس كورونا في المغرب متحكم فيها لحد الآن ، مؤكداً ان المملكة لازالت في المرحلة الثانية من مراحل انتشار الوباء.

و أضاف آيت الطالب في جلسة عمومية زوال يومه الثلاثاء بمجلس المستشارين حول “جائحة كورونا” ، أن الإجراءات الوقائية الإستباقية التي اعتمدها المغرب لكبح انتشار وباء كورونا جنب البلاد سقوط 6000 وفاة.

وزير الصحة ذكر أن العزلة الصحية في المنازل ستستمر إلى غاية 20 أبريل الجاري ، فيما حالة الطوارئ ستظل إلى أجل غير مسمى ، مشيراً إلى ان رفع العزلة الصحية يحتاج إلى عدة إجراءات و تدابير و شروط سيتم فيها إعادة النظر لاتخاذ القرار المناسب.

كما قال قال الوزير ، أن المغرب يشجع الإنتاج المحلي من الأدوية ، وهو ما ساهم في تأمين الإحتياج المحلي من الأدوية في ظل الأزمة الحالية.

Advertisement

و أضاف آيت الطالب في جلسة عمومية زوال يومه الثلاثاء بمجلس المستشارين حول “جائحة كورونا” ، أن المستقبل سيفرض على المغرب تحولات و توجهات جديدة ، رغم أن المغرب يمكن أن يلجأ إلى الإستيراد من الخارج.

و أكد وزير الصحة أن المغرب يعيش المرحلة الثانية من وباء كورونا ، وفق معايير منظمة الصحة العالمية ، مشيراً إلى أن توسيع دائرة التحاليل المخبرية لتشمل مراكز استشفائية جهوية جاء بسبب قرب انتهاء العزلة الصحية بالمغرب و لتقليص مدة الإعلان عن النتائج.

و أضاف أن المغرب يقوم بإجراء عدة أنواع من التحاليل للكشف عن فيروس كورونا ، منها PCR المستعملة حالياً و التي تحتاج ما بين 5 و 6 ساعات للتعرف على النتائج ، و GeneXpert التي يمكن أن تعطي نتائج في ساعة وربع أو ساعتين ، بالإضافة لتحاليل سريعة tests rapides ، و التي يمكن أن تعطي نتائج حول فيروس كورونا في 15 و 30 دقيقة.

المصدر: موقع زنقة 20

Advertisement

المزيد من الوظائف

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

41 + = 49

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المزيد من التصنيف