fbpx
Advertisement

معطيات جديدة حول الاقتطاع من الأجور الموظفين بداية 2019

Advertisement

اقتطاع من الأجور الموظفين

بعد صمت طويل نفت رئاسة الحكومة ما تداولته بعض وسائل الإعلام بخصوص كون “الحكومة ستقتطع بداية السنة 14 في المائة من أجور الموظفين، مُعتبرةً إياه خبرا يحمل سوء نية واضحة، وعار من الصحة”.
وأضافت رئاسة الحكومة، وفق ما توصل به “سيت أنفو”، أن “الاقتطاع هذه السنة فهو 1 في المائة الذي يبقى من الإصلاح الاستعجالي لصندوق التقاعد، مع التزام الدولة بمساهمة بـ1 في المائة بصفتها المشغل”.

وحسب المصدر نفسه، فقد اقترحت الحكومة تحمل مساهمة الموظفين ضمن اتفاق مع النقابات، لكن هذه الأخيرة لم تقبل العرض الحكومي.

Advertisement

وسبق للمحلل السياسي، عمر الشرقاوي، أن كشف أن الحكومة تعتزم إجراء اقتطاعات جديدة على أجور الموظفين، مع بداية السنة الجديدة.

وقال عمر الشرقاوي، في تدوينة على حسابه الشخصي بالفيسبوك: “أيها الموظفون غادي تبداو السنة إن شاء الله بحوله وقوته بهدية من حكومة بنكيران، تهم اقتطاع 1% من أجوركم من أجل استكمال إصلاحات التقاعد اللي دار بنكيران”.

Advertisement

وأوضح الشرقاوي قائلا: “حيدو لينا 1% في شتنبر 2016 ثم 1% في يناير 2017، ثم 1% في يناير 2018، ودبا غادي يقتطعوا من أجر 670 ألف موظف 1% أخرى”.

واتهم المحلل السياسي ذاته، الحكومة بإصلاح أنظمة التقاعد على “ظهر الموظف بشعار يدفع أكثر يحصل يعمل أكثر يحصل على معاش أقل”.

وزاد عمر الشرقاوي قائلا: “بنكيران حكر على معاشات الموظفين وأبقى معاشات الوزراء، 39 ألف درهم يحصل عليها بمجرد انتهاء ولايته ودون أن يدفع الوزير حتى ريال مساهمة”.

مصدر بالعربية LeSiteinfo

Advertisement

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.