fbpx
Advertisement
Advertisement

أسواق الخفافيش والقطط والكلاب

أعادت الصين فتح الأسواق التي تبيع حيوانات مثل الكلاب والقطط والخفافيش التي يعتقد أنها السبب وراء تفشي فيروس كورونا الذي خلف حتى الآن عشرات آلاف الوفيات في العالم.
وأكدت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن أسواقا صينية مختصة في بيع لحوم الخفافيش والقطط والكلاب أعادت فتح أبوابها في ظل انحسار تفشي وباء “كورونا”رغم ترجيح عدة تقارير أن يكون الفيروس قد انتقل الى الضحية الاولى في الصين بسوق للحيوانات البرية بمدينة ووهان نهاية 2019.

Advertisement

ونشرت الصحيفة على موقعها الإلكتروني صورا لقطط وكلاب محتجزة داخل أقفاص بسوق بمدينة غويلين جنوب غربي البلاد مشيرة الى وجود إعلانات لبيع حيوانات وقوارض من بينها الخفافيش قالت إنها تستخدم كذلك في الطب الصيني التقليدي، مؤكدة أن لا شيئ تغير بعد إعادة فتح تلك الأسواق في ما يتعلق بالنظافة وما يتم بيعه فيها، باستثناء تواجد رجال أمن يحاولون منع التقاط صور للمكان.

وكانت السلطات الصينية قد أمرت بإغلاق مثل تلك الأسواق والتي توصف بـ”الرطبة” خلال شهر يناير الماضي بعد تفشي الفيروس بالبلاد.

يشار أن لجنة الصحة الوطنية في الصين كشفت عن وجود 1541 إصابة بفيروس “كورونا” دون أعراض تحت الملاحظة، منها 205 حالات وافدة من الخارج.

مصدر جريدة الصباح

Advertisement

المزيد من الوظائف

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

16 + = 22

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المزيد من التصنيف