fbpx
Advertisement

فكها دابا يا العثماني .. العثماني يترأس اجتماعا على عجل بسبب احتجاجات التلاميذ

Advertisement

العثماني والساعة الصيفية

قطع رئيس الحكومة سعد الدين العثماني مشاركته في أشغال المناظرة الوطنية حول الحماية الاجتماعية بالصخيرات، ليغادر على عجل من أجل حضور اجتماع طارئ حول استمرار الاحتجاجات التلاميذية اليوم الإثنين في عدد من المدن والقرى المغربية.

وخرج رئيس الحكومة من قصر المؤتمرات الدولي بالصخيرات، في حالة غضب شديد، رافضا الإدلاء بأي تصريح لوسائل الإعلام التي استفسرته حول موقف حكومته من استمرار الاحتجاجات الشعبية والتلاميذية وتصاعد وتيرتها.

Advertisement

ويجد العثماني نفسه محرجا أما موجة الرفض القاطع لقرار إضافة ساعة عن توقيت “غرينيتش” من طرف مختلف أطياف الشعب المغربي، خصوصا بعد فشل التبريرات التي قدمتها الحكومة في إقناع المواطنين بجدوى ترسيم التوقيت الصيفي وإعلانه في اجتماع المجلس الحكومي الأخير بأن حكومته لن تتراجع عن قرارها.

فهل ستتشبث الحكومة بقرارها في هذا الشأن لنزع فتيل الاحتجاجات، والاستجابة لمطلب العودة إلى التوقيت العادي، أم ستستمر في معاكسة إرادة المواطنين، لتزيد في حدة درجة الاحتقان والاحتجاجات الشعبية والتلاميذية؟

Advertisement

مصدر البرلمان كوم

Advertisement

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.